منوعات

القاص خالد محمد يكتب:مُقتطف

القاص خالد محمد يكتب:مُقتطف

خالد محمد

يسمع صوتها من بعيد.. دقائق وتصل اليه.. يسرع ليعيده مكانه، ثم يمسك بالمفتاح! ثبتت عينيه علي النافذة. يكاد ان ينفطر قلبه! تكتم صرختها، تغيَر مسارها! يتجه نحو الباب، لاهثا يغلقه خلفها، انه لم يحبها يوما في حياته.. يقتطف الزمن ايامه!.يضمه.. مازال يحتفظ بمفكرة مراهقته.. يحملق.. نحو الباب.. يصغي لعودته.. يخاف ان تراه.. يسرع لازاحته من مكانه ثم يلقي بالمفتاح من النافذة..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى