فن

الأستاذة هُـدىٰ صالح لناس بلدنا: الثقافة المصرية شجرة مليئة بالثمار في مصر

الاستاذة هدي صالح لناس بلدنا: الثقافة المصرية شجرة مليئة بالثمار في مصر

خالد محمد

عقدت ناس بلدنا حوارا صحفيا مع الأستاذة هُـدىٰ صالح رئيسة مجلس ادارة كيان وديان

وبدات حوارها: “هُـدىٰ صالح “وديان”،محررة صحفية في جريدة أخبار الوطن العربي، مذيعة في راديو 30.30 راديو عالهوا، خطاطة ( مدربة الخطوط العربية) مُنذ ست سنوات، ومؤسسة كيان وديان لدعم المواهب الشابة”.

وتحدثت عن دور الدولة المصرية في تنمية الثقافة:”دور الدولة في تنمية ثقافة الشباب يتم من خلال الندوات الثقافية التي تُقام بقصور الثقافة على مستوى جميع المحافظات، وبعض المُلتقيات الثقافية التي ترعاها الدولة، وأيضًا تنمي الدولة ثقافة، ومواهب الشباب؛ من خلال المسابقات الأدبية التي تقوم بها الدولة مثل:مهرجان إبداع لمراكز الشباب، ومهرجان إبداع للجامعات، وبعض المسابقات الأخرى”.

ثم أكملت حديثها وذكرت الدور الثقافي لكيانها؛ لدعم المواهب قائلةً:” كيان وديان هو كيان أدبي يدعم المواهب بعيدًا عن أي إستغلال، هدف الكيان الأساسي هو التميز لإعداد جيل واعٍ مثقف، قادر علي إنشاء محتوي هادف؛ لذلك قدم كيان وديان العديد من الورشات الفنية والدورات التدريبية مجانًا في جميع المجالات.
مثل:
_ دورة تدريبية لتعليم أساسيات الكتابة.
_ تعليم الخط العربي بأنواعه.
_ دورة صحافة وإعلام.
_ ورشة لتنمية مهارات الڤويس أوڤر والمونتاچ.
_ ورشة فنية لتعليم الرسم بها.
_ محاضرات تنمية بشرية.
_ دورة تعليم جرافيك ديزين.
_ مؤخرًا تم فتح قسم للتمثيل والآداء المسرحي.
•• ولم يقتصر كيان وديان قط علي تلك الدورات التدريبية؛ بل أيضًا تم عمل برنامج “على ما تُفرج” لظهور المواهب الشبابية داخل الكيان وخارجه، ولم يقتصر علي ذلك قط بل إهتم أيضًا بظهور ذوي الهمم الخاصة.
_ كما أُقيمت حفلتين تحت رعاية الكيان وحضرها كوكبة من الموهوبين، وأيضًا الصحفيين والإعلاميين، وتم إنشاء بهم خمس كتب مجمعة مجانية داخل الكيان، ولكي يدعم المواهب أكثر؛ تم عمل جريدة إلكترونية لنشر ما يكتبون من مقالات، وغيرها عليها كدعم لهم.
_ وشارك كيان وديان في العديد من المُلتقيات الشبابية مثل:
_ ملتقىٰ الشباب للثقافة والفنون في دورته الأولىٰ، والثانية.
_ ملتقىٰ الإبداع؛ لدعم الكيانات والمبادرات”.

وصرحت برأيها في الثقافة المصرية: “الثقافة المصرية تعتبر شجرة مليئة بالثمار في مصر، وفي الأونة الأخيرة ظهر العديد من المثقفين في مصر، من كُتاب، ومفكرين، وعلماء، وعلى سبيل المثال معرض القاهرة الدولي للكتاب يشمل العديد من دور النشر المصرية الذي ينشرون أعمالهم العظيمة التي تفيد الثقافة المصرية، ومعرض القاهرة 2022 شمل عدد زواره عدد تخطى المليون من جميع الجنسيات، وللدولة دور هام في ذلك؛ حيث تقدم دور النشر الحكومية عروض كبيرة، وتخفيضات كبيرة حيث يصل سعر الكتاب أحيانًا لخمسة عشر جنيهًا فقط، وهذا دور عظيم يساعد في إنتشار الثقافة بين عامة الشعب”.

واختتمت حوارها بتوجيه نصائح للشباب:”قُد ذاتك وطور منها للتقدم للأمام، إياك أن تستلم للإنتقاضات حتمًا ستصل يومًا ما، وسترقىٰ بذاتك وستكن فخور بِكَ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى