تحقيقات

الشيطان يسكن في بيت المسلمين

الشيطان يسكن في بيت المسلمين

خالد محمد

ان الشيطان يسعي دائما لخراب ديار المسلمين ولعنه الله تبارك وتعالي في الدنيا والاخرة.ويرتبط طرد الشيطان في الإسلام بخلق آدم وأمر الله الملائكة بالسجود له بينما كان هو من الجن وليس من الملائكة فعصى أمر ربه فكان من المنظرين إلى يوم الوقت المعلوم.وحتى يحقّق الشيطان بغيته في إضلال الإنسان، فإنّه يسلك طرقه الأربعة، اليمين والشمال والأمام والخلف، فأي طريق يسلكها الإنسان يجد الشيطان ماثلاً فيها، وله في الوسوسة للإنسان مداخل ثلاثة؛ هي: الهوى، والشهوة، والغضب، فطبيعة الشهوة بهيمية، يظلم الإنسان بها نفسه وتؤدي به إلى البخل، أمّا طبيعة الغضب فسبعية، وبها يظلم الإنسان نفسه وغيره، كما أنّها تؤدي به إلى الكبر والعجب، وطبيعة الهوى شيطانية، يتعدّى ظلمه بها إلى خالقه، ممّا يؤدي إلى الكفر والبدعة، وللشيطان خطواتٍ في تحقيق مراده من إغواء الإنسان، فيحاول أولاً أن يدفعه إلى الكفر والشرك، فإن لم يستطع حاول أن يدفعه إلى البدعة، فإن لم يتمكّن من ذلك حاول دفعه إلى فعل الكبائر، فإن لم يستجب له الإنسان حاول دفعه إلى الصغائر، فإن لم يستجب أيضاً حاول أن يُشغله بالمباحات حتى يصرفه عن الطاعات، فإن لم يتمكّن منه حاول صرفه عن العمل الفاضل بالمفضول، فإن لم يتمكّن كانت خطوته الأخيرة بأن يسلّط عليه حزبه من الإنس والجنّ، حتى يشغله ويشوّش عليه.ويستطيع الانسان ان يتخلص منه بالتقرب من الله تعالي والجلوس طاهرا طوال اليوم والاكثار من الصدقات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى