غير مصنف

خالد محمد يكتب: كيف هذا؟!

خالد محمد يكتب: كيف هذا؟!

خالد محمد

تصافحا-حينها لم يدركا كم من الوقت قضيا. فكيف هذا وعلي بُعد أميال تقابلا؟! في ركن مزعج جلسا. نقشا علي الحجارة علاقتهما.. نخلة تعبث الريح بها.. تطيح بها. فكيف هذا إلتقيا بعد مدة طويلة؟! يبدو كغصن أورق بعد الخريف.. آه من قسوة قلبك يا أخي. فكيف هذا تهملني لعدة أعوام؟!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى