غير مصنف

خالد محمد يكتب: أين أنا؟

خالد محمد يكتب: أين أنا؟

 

خالد محمد

إستيقظ من نوم عميق في العاشرة صباحا. إغتسل وأحضر طاولة الإفطار. أيقظ أسرته. تناولوا الفطور. إتجه أبناءه إلي هواتفهم الذكية للتصفح علي مواقع التواصل الإجتماعي. جلست زوجته علي الأريكة ممسكة بهاتفها الذكي تتصفح منتدي فتكات. سأل نفسه: ماهذا الذي وصلنا إليه؟ ياللعجب! دقت الساعة الثانية عشر موعد أذان الظهر. أذن المؤذن: الله أكبر. توضأ وإرتدي الملابس تأهبا للذهاب إلي المسجد ومن ثم إلي العمل. خرج من المنزل متجها إلي المسجد. وجد في الناحية اليمني جيران يتشاجرون بآلات حادة وفي الناحية اليسري أصدقاء يسبوا والديّ بعضهم البعض علي سبيل المزاح. أوقف أحد المارة سائلا: أين أنا؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى