أخبار العالمأخبار مصرمنوعات

وَقُلْ لِمَنْ يَدَّعِي بِالْحُبِّ صُحْبَتَنَا

وَقُلْ لِمَنْ يَدَّعِي بِالْحُبِّ صُحْبَتَنَا

 

بقلم الشاعر اشرف عبد العزيز

وَقُلْ لِمَنْ يَدَّعِي بِالْحُبِّ صُحْبَتَنَا … لَمْ نُبْدِ شَيْئًا خِلافَ الْحُبِّ وَالْكَرَمِ

يَا مَنْ تُريدُ الهوى أَحسِنْ مَوَدَّتَنَا … لا تُظْهِرَنَّ سَوَادَ قلبكَ اِلْتَزِمِ

أَعْرَضْتَ عَنَّا وَمَا كُنْتَ لِتَبْلُغنَا … إِلَّا لِطِيبِ فُؤَادِي حَسْبُكَ اسْتَقِمِ

لا لَنْ تَرَوْنَ سَمَاءَنَا لِثَانِيَةٍ … فَاحْذَرْ سُكُوتَ الْحَليمِ صَادِقُ الْكَلِمِ

الْحُبُّ يَقْتَرِنُ الْوِدَادَ فَلَيْتَهُمَا … كَانُوا كَمَا الْجَبَلِ الَّذِي بِهِ عَلَمِي

يَلْتَقِيَانِ بِأَشْرَف الْعُلا صُحْبَى … يُبْدِي مَشَاعِرَهُ عِطْرًا أَخُو الْهِمَمِ

نَادَى الثُّرَيَّا وَشَوْقَ الَّليْلِ مُنْشَرِحًا … سَارُوا يُدَاوُونَ كُلَّ الْآهِ بِالْأَلَمِ

أَحْبَابُنَا كُثُرٌ أَعْدَاؤُنَا ذَهَبُوا … تَبْقَى أَحِبَّتُنَا حَمْدًا عَلَى النِّعَمِ

أَقُولُ بِالْفِيهِ قَوْلًا لَا أُنَاكِرُهُ … لا أَبْخَسُ النَّاسَ شَيْئًا مِن جَنَى الشِّيَمِ

لَأَيَّمَا سِرْتُمْ تَرَكْتُمْ خَلْفَكُمْ أَثَرَا … فَإنَّكُم أَهْلُ أَهْلِ الْجُودِ وَالْكَرَمِ

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى